عائلة فلسطينية في دوما جنوب نابلس تنجو من الاحتراق

عائلة فلسطينية في دوما جنوب نابلس تنجو من الاحتراق


نجت عائلة دوابشة في دوما جنوبي نابلس من الاحتراق ، بعدما اضرم احد المستوطين النار في احد منازل العائلة .
مسئول ملف الاستيطان في شمال الضفة غسان دالاس قال ، ان مستوطنين ألقوا زجاجات حارقة على منزل المواطن ياسر دوابشة ، فيما كان عدد من افراد العائلة بداخله ، ومع هذا فقط تمكن افراد العائلة من اخماد النيران ، فاقتصرت الاضرار على الماديات.

يذكر ان هذا العمل ليس الاول من نوعه مع هذه العائلة ، فقط أُحرق من قبل فرع اخر من العائلة ، ادى الى مقتلهم جميعاً ماعدا طفل واحد اصيب بحروق بليغة ، ومازال يتلقى العلاج الى يومنا هذا.

الجدير بالذكر ان هذه الافعال لا تلقى ردوداً من المنظمات الانسانسية الدولة ، مما ساعد على تكرار مثل هذه الافعال ، دون رقيب او حسيب.

جريمة اليوم تضاف الى جرائم الاحتلال بحق ابناء الشعب الفلسطيني ، ولكنها ليست الاكثر وحشية بالتزامن مع مايحصل في قطاع غزة عند السياج الحدودي الفاصل .

إرسال تعليق